Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 15 نوفمبر 2005 16:40 GMT
عشر التونسيين يبحرون في الانترنيت ونصفهم يمتلك هاتفا جوالا

كمال بن يونس
بي بي سي - تونس

تشهد تونس انعقاد القمة المعلوماتية العالمية

قدرت آخر الاحصائيات الرسمية عدد المنخرطين في شبكة الانترنيت في تونس بأكثرمن عشرالعدد الاجمالي للسكان واوردت أن نصف الشعب التونسي يمتلك هاتفا جوالا.

لكن البعض يربط بين هذا التطور السريع وانتشار الاطباق في البيوت التونسية بظاهرة الفرار من الاعلام التلفزي والاذاعي الرسمي وانتشار موضة الابحار في المواقع الاخبارية الممنوعة مثل " تونس نيوز."

موسيقى نشرة الثامنة مساء للاخبار التلفزية كانت تشد الاغلبية الساحقة من المشاهدين والمستمعين قبل ثورة " الانترنيت " وموضة " الدش "و"الفضائيات " التي يلتقط سكان شمال افريقيا آلافا منها مجانا بمجرد شراء "دش "لا يتعدى سعره مائة دولار، وذلك بفضل قربهم من أوروبا وأقمارها الصناعية.

في مقاهي الانترنيت

وفي مقاهي الانترنيت تتوسع حرية الاختيار للكبار والصغار، وتزداد حدة النقد للاعلام الرسمي كما جاء على لسان نزيهة رجبية المدرسة والكاتبة في المجلات الالكترونية الممنوعة مثل تونس نيوز التي ردت على سؤالي بحزم قائلة:

"بصراحة لا أجد في اخبار التلفزة ما يشدني ولا ما يشد التونسيين. إنه إعلام يهمش مشاغل المواطنين الحقيقية ولا مصداقية له."

أما صديقتها سهير فقد همست لي بانها لا تشاهد برامج التلفزيون الحكومي منذ سنوات، وتبحث عن ضالتها "من خلال الابحار عبر المواقع الاخبارية الممنوعة في الانترنيت ومنها تونس نيوز."

الهروب نحو مواقع "مشبوهة "؟

هل الحل إذن في الهروب من الاعلام الرسمي الى مواقع انترنيت المعارضة المحظورة التي قدلا تكون بدورها دقيقة وموضوعية ؟ أليس هذا الخيار بدوره مجرد رد فعل غير مدروس ؟

تقول أم زياد: "في عشرات المجلات الالكترونية الممنوعة مثل "تونس نيوز" و"كلمة" و"آفاق المواطنين" تجد النخبة التونسية ضالتها ونتعرف على آخر الاخبار التي تهم المعارضة وقوى المجتمع المدني ونشطاء حقوق الانسان، وكذلك الاخبار التي تهم الحكومة والحزب الحاكم. لكن كيف تريد مني أن أتابع التلفزة الوطنية وهي لم تبث الى حد الان أ ي خبر عن اضراب يشنه نشطاء تونسيون منذ 18 اكتوبر وتجد تفاصيل عنه وعن المساندين له في تونس نيوز وغيرها من المواقع الالكترونية أو في بعض الفضائيات مثل قناة الجزيرة والفضائيات الفرنسية ؟"

حل وسط

لكن سفيان المدمن على الانترنيت - كما يصف نفسه- يقدم اقتراحات يعتبرها "توفيقية" و"حلا وسطا" بين مطالب المعارضين والاعلام الرسمي.

يقول سفيان :" الحل في تطوير شبكة تونس وتعميم السعة العالية والانخراط في التكنولوجيات الجديدة بعقيلة منفتحة مع تفهم الخصوصيات."

هذا الهروب من وسائل الاعلام الرسمية نحو الفضائيات العالمية والانترنيت يؤكد أنه ينبغي فهم الصبغة الاستراتيجية لسلاح الكلمة مهما اختلفت الاراء. فالكلمة لا يرد عليها بالرصاص..بل بالانفتاح والكلمة المعتدلة.

لكن السؤال الكبير هو هل أن الظروف السياسية الجديدة تخدم مسار الاعتدال والانفتاح أم العكس ؟





إقرأ ايضا في Digital Divide


 

-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com
 

خدمات تقدمها لكم bbcarabic.com


الصفحة الرئيسية | الشرق الأوسط | أخبار العالم | علوم وتكنولوجيا | اقتصاد وأعمال | أخبار الرياضة | الصحف البريطانية | شارك برأيك
تقارير خاصة | تعليم الإنجليزية | برامجنا الإذاعية | استقبال البث | شراكة وتعاون | نحن وموقعنا | اتصل بنا | مساعدة