Skip to main contentAccess keys helpA-Z index

آخر تحديث: الجمعة 27 فبراير 2009 10:11 GMT
مزيد من الدعم الحكومي الامريكي لمؤسسات مالية
مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


إعلان لبيع عقارات في الولايات المتحدة
قطاع الاقراض العقاري الامريكي الاكثر تضررا

قالت شركة الاقراض العقاري الامريكية الضخمة فاني مي، التي تديرها حاليا الحكومة الامريكية، انها خسائرها للسنة المالية الماضية بلغت قرابة 60 مليار دولار.

واضافت الشركة انها بسبب هذه الخسائر تحتاج الى مساعدات مالية حكومية اضافية بنحو 15 مليار دولار.

وكانت الشركة قد حصلت على ما يقرب من 14 مليار دولار في شكل مساعدات حكومية عندما استحوذت عليها الحكومة الامريكية، ضمن خطة انقاذ اتفق عليها في سبتمبر/ ايلول الماضي، تشمل ايضا نظيرتها المعسرة فريدي ماك.

وكانت الحكومة الامريكية قد ضاعفت الاسبوع الماضي من حجم دعمها للشركتين، لضمان استمراريتهما وتجنبيهما الانهيار.

سيتيجروب

كما نقلت تقارير عن مصادر في الحكومة الامريكية قولها ان اتفاقا وشيكا سيبرم لتوفير دعم اكبر للمجموعة المصرفية الامريكية الضخمة التي تواجه ازمة مالية عسيرة.

ومن شأن الاتفاق رفع حصة الحكومة الامريكية في ملكية سيتيجروب.

ويتضمن الاتفاق اصرار الحكومة على اجراء تغييرات في مجلس ادارة هذه المجموعة المصرفية، وتغييرات اخرى في طريقة وظروف عملها.

ونقلت وكالة اسوشيتدبرس عن المصدر قوله ان زيادة حصة الحكومة في ملكية سيتيجروب لا تحتاج الى طلب اموال اضافية من المال العام.

وتطالب الحكومة المجموعة الدخول فيما سمي "اختبار تحمل"، كحال تلك الاختبارات التي وضعها المراقبون الماليون الحكوميون للتأكد من مصداقية واهلية باقي مؤسسات القطاع المصرفي الامريكي.

يشار الى ان مجموعة سيتيجروب كانت قد حصلت على مساعدات حكومة بقيمة 45 مليار دولار.

كما حصلت المجموعة على ضمانات مالية بقيمة 300 مليار دولار لملف استثماراتها عالية المخاطر.

وكانت سيتيجروب قد اعلنت مطلع العام الحالي انها، بسبب الخسائر المالية التي منيت بها، تعتزم الانقسام الى مؤسستين، تسمى الاولى سيتيكورب والثانية سيتيهولدينز.




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com