Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الأربعاء 13 فبراير 2008 04:53 GMT
فنزويلا تقطع علاقاتها باكسون موبيل





مواقع خارجية متصلة بالموضوع
بي بي سي ليست مسؤولة عن محتويات المواقع الخارجية


الرئيس هوجو تشافيز
الرئيس هوجو تشافيز من اقوى انصار تأميم الصناعة النفطية

اعلنت شركة النفط الوطنية الفنزويلية (PDVSA) عن عزمها التوقف عن بيع النفط الخام لشركة اكسون موبيل النفطية الامريكية ردا على الدعوى القضائية التي اقامتها ضدها.

من جانبه، قال الرئيس الفنزويلي هوجو تشافيز إن بلاده لن تتعامل مع شركة اكسون موبيل من الآن فصاعدا، وان الشركة غير مرحب بها في فنزويلا.

وكانت اكسون موبيل قد اقامت دعوى قضائية ضد شركة النفط الوطنية الفنزويلية مطالبة اياها بتعويضات لقاء الخسائر التي منيت بها جراء تأميم احد مشاريعها النفطية في فنزويلا.

وبالرغم من ان اكسون موبيل لا تشتري سوى 2 في المئة من نفوطها من الشركة الفنزويلية، قد يسبب القرار الفنزويلي لها بعض المتاعب مع ذلك.

تجميد اصول

فالمعركة بين عملاقين، شركة اكسون موبيل، اكبر شركات النفط الخاصة في العالم، من جهة، وشركة النفط الوطنية الفنزويلية المملوكة للدولة من جهة اخرى.

وكان الرئيس تشافيز قد استشاط غضبا عندما صدر حكم قضائي بتجميد بعض الاصول الفنزويلية في منطقة حزام اورينوكو بانتظار نتيجة التحكيم في ادعاءات اكسون موبيل.

واتهم تشافيز اكسون بنهب ثروات بلاده، قائلا إن الدعوى القضائية التي رفعتها تأتي في سياق الحرب الاقتصادية التي تشنها الولايات المتحدة على فنزويلا.

وقرر الرئيس الفنزويلي الرد بقطع امدادات النفط للشركة وتجميد كل التعاملات التجارية معها.

وبالرغم من ان كميات النفط التي كانت تشتريها الشركة من فنزويلا ليست بالكبيرة، فإن القرار الفنزويلي يقضي على آمال الشركة بالعودة الى البلاد.

في غضون ذلك، ما زال الرئيس تشافيز يهدد بقطع امدادات النفط عن الولايات المتحدة اذا تضررت المصالح الفنزويلية جراء الدعوى القضائية.

AA-OL




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com