Skip to main contentAccess keys helpA-Z index
BBCArabic.com
آخر تحديث: الثلاثاء 11 ديسمبر 2007 03:02 GMT
لافارج الفرنسية تشتري أوراسكوم للاسمنت
اقرأ أيضا


إحدى إنشاءات أوراسكوم في القاهرة
سيحصل ساويرس على مقعد في مجلس ادارة لافارج

قالت شركة لافارج الفرنسية وهي أكبر شركة في العالم لصناعة الاسمنت انها أبرمت اتفاقا لشراء شركة أوراسكوم المصرية للاسمنت في صفقة قيمتها 8.8 مليار يورو (12.81 مليار دولار).

وبمقتضى الصفقة أيضا سيتملك رجل الاعمال المصري ناصف ساويرس، رئيس مجلس إدارة أوراسكوم للأسمنت، حصة تبلغ 11.4 في المئة في لافارج ويصبح عضوا في مجلس إدارتها.

وقالت لافارج يوم الاثنين انها ستتحمل في إطار صفقة الاستحواذ دينا قدره 1.4 مليار يورو، وستمول الصفقة من خلال اقتراض ستة مليارات يورو.

وستصدر الشركة 22.5 مليون سهم جديد لساويرس بقيمة 2.8 مليار يورو.

وأضافت أن الاستحواذ على الشركة المصرية سيمنحها وضعا قياديا في

الشرق الاوسط ومنطقة حوض البحر المتوسط وسيسفر عن توفير أكثر من 150 مليون يورو سنويا من خلال دمج أنشطة الشركتين.

استراتيجية التوسع في الاسواق الناشئة

وقال رئيس مجلس ادارة الشركة ورئيسها التنفيذي برونو لافون في بيان إن "هذا الاستحواذ على مجموعة مصرية بارزة فرصة حاسمة للاسراع باستراتيجية نمو الأرباح في قطاع الاسمنت بالاسواق الناشئة."

وأضاف أنه "نتيجة لهذه الصفقة فان من المتوقع أن يتم تحقيق 65 في المئة من أرباح لافارج قبل الفوائد والضرائب ومصاريف الاهلاك واستهلاك الدين في الأسواق الناشئة بحلول عام 2010 بالمقارنة مع 45 في المئة في عام 2007."

وقال لافون ان الشركة قد تبرم المزيد من عمليات الاستحواذ في الاسواق الناشئة عالية النمو مستقبلا.

التوسع في الاسواق الناشئة
رئيس مجلس ادارة لافارج ورئيسها التنفيذي برونو لافون
هذا الاستحواذ على مجموعة مصرية بارزة فرصة حاسمة للاسراع باستراتيجية نمو الأرباح في قطاع الاسمنت بالاسواق الناشئة.
رئيس مجلس ادارة لافارج

أما ساويرس فقال للصحفيين ان أوراسكوم للانشاء والصناعة ستحصل في البداية على مقعدين في مجلس ادارة لافارج، مضيفا أن مجلس إدارة أمراسكوم ملتزم برد نحو 11 مليار دولار من حصيلة الصفقة لمساهمي أوراسكوم للانشاء والصناعة.

وأضاف أن أوراسكوم للانشاء والصناعة ستواصل تطوير عملياتها في مجال البناء واستثماراتها في البنية الاساسية والغاز الطبيعي بدءا باحتياطي نقدي بقيمة ملياري دولار سيخدم هدف دعم النمو في هذه المجالات.

أثر الصفقة على الأسواق المالية

وبعد الإعلان عن الصفقة قفزت أسهم لافارج بنسبة 11 في المئة لتصل الى 119.47 يورو وتسجل أعلى مستوى لها منذ أوائل أكتوبر/تشرين الأول.

وقد وصلت قيمة الشركة الى نحو 21 مليار يورو وهو ما يزيد قليلا على قيمة منافستها السويسرية هولسيم.

ونتيجة لهذه الصفقة رفعت لافارج أهدافها المالية وقالت انها تتوقع أن يزيد صافي نصيب السهم الواحد من الارباح عن 15 يورو في عام 2010 وأن تزيد السيولة النقدية الحرة لديها عن 3.5 مليار يورو عام 2010.

لكن أسهم أوراسكوم للانشاء والصناعة أغلقت منخفضة بنسبة 4.3 في المئة عند 521 جنيها (94.21 دولار) للسهم رغم صعودها بأكثر من عشرة في المئة في تعاملات مبكرة مضطربة بعد فترة وجيزة من الاعلان عن البيع.

وسجل مؤشر كيس 30 القياسي المصري يوم الاثنين أكبر انخفاض له في يوم واحد منذ نحو أربعة أشهر مع اقبال المستثمرين على بيع اسهم اوراسكوم للانشاء والصناعة.

واغلق مؤشر كيس 30 القياسي منخفضا 2.7 في المئة عند 10030.47 نقطة مع تراجع جميع أسهم المؤشر عدا واحد.

كما تراجع مؤشر هيرميس بنسبة 2.9 في المئة الى 88120.16 نقطة في حين خسر مؤشر التجاري الدولي الاوسع نطاقا 1.8 في المئة الى 394.87 نقطة.

za




-----------------
مواقعنا بلغات أخرى
Middle East News
BBC Afrique
BBCMundo.com
BBCPersian.com
BBCSomali.com